تغيير ديكور الغرفة

هناك الكثير من الناس يهتمون بوضع ذوقهم الخاص ولمستهم المميزة عند تغيير ديكور أحدي غرفهم، ويدفعه في ذلك شعور بالحاجة لمكان خاص بهم يوفرون فيه لأنفسهم السكينة والطمأنينة فمهما بلغت مهارة مهندس الديكور فهو لن يقدر علي الوصول للتفاصيل الدقيقة التي يرغب الشخص أن تتوافر في غرفته كي يشعر بالارتياح، وهم في غالب الأحيان يركزون علي الديكور الحديث والتجهيزات المناسبة، ويهملون الذوق الخاص للعميل، لذل من أجل الذين يرغبون في ترتيب ديكور غرفتهم علي ذوقهم الخاص نقدم لكم بعض الأمور المهمة التي يجب مراعاتها عند القيام بذلك لعمل ديكور مناسب يلبي مطالب الشخص وميوله.

  • اختيار الألوان: يراعي تناسق الألوان وانسجامها مع بعضها البعض، وهذا يشمل هذا لون الفرش والسجاد و الستائر وحتي لون الطلاء، ولتسهيل ذلك نستعين بمدرج اللون لاختيار ألوان متناسقة من ضمن الألوان التي تناسب ذوقنا، مع مراعاة أن تكون ألوان فرحة كي تريح الجالس.
  • الانتباه للمساحات: يراعي عند اختيار الأثاث أن يتناسب حجمه مع حجم الغرفة، فيكون مقاس كل من السرير والخزانة والكنب مناسب لترك فراغ يسمح بسهولة التنقل في أرجاء الغرفة.
  • الإضاءة الجيدة: من المعروف أن الإضاءة الجيدة تبعث علي النشاط  وتمنع الشعور بالكسل والملل، ويفضل وضع مصباح قوي في وسط الغرفة وتجنب الالمصابيح الصعيرة والملونة مع مراعاة وجود مصباح جانب السرير ليتم إضاءته عند الحاجة دون الحاجة للوصول للمصباح الرئيسي.
  • الستائر: يراعي أن تكون ألوانها ملائمة ومصنوعة من خامة جيدة لتحجب أشعة الشمس عند الحاجة.
  • السجاد: وبالطبع لون وحجم السجادة يضفي الكثير من الأناقة علي الغرفة، وهناك ملحوظة مهمة وهي إذا كانت المساحة التي سيتم فرش السجادة بها مربعة فيراعي وضع سجادة بيضاوية لتعطي انطباعا باتساع الغرفة والعكس صحيح.
  • ترتيب الأثاث: يمكننا في البداية رسم مخطط للغرفة وحجمها وتحديد عدة طرق لرص الأثاث في الغرفة واختيار الأنسب، وذلك لتجنب مشقة نقل الأثاث من مكان لمكان عند وضعه في الغرفة بل يتم نقله مرة واحدة، ويراعي وضع الكنب بشكل متوازي وتنسيقه بشكل يسمخ بالحركة، ووضع طاولة في المنتصف.

Leave a Reply